"فيسبوك" تستعد لطرح "التغيير الأكبر" في موقعها
"فيسبوك" تستعد لطرح "التغيير الأكبر" في موقعها

أعلنت إدارة شركة فيسبوك، اعتزامها تطبيق تغييرات كبيرة شاملة لموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وستعمل التغييرات المرتقبة على تغيير طريقة عرض "شريط الأخبار"، التي من شأنها إعطاء الأولوية للروابط الاجتماعية، وتقليل الوقت الذي يقضيه المستخدمون على الموقع.

وأوضح مارك زوكربيرج؛ مؤسِّس "فيسبوك"، أن التغييرات المزمع تطبيقها على "فيسبوك" ستعطي الأولوية للصداقة والعلاقات الأسرية على حساب علاقة جمهور المتابعين بالمشاهير؛ حيث تمنح منشورات الأصدقاء وأفراد العائلة الأولوية الأولى للظهور على الصفحة الرئيسة للمستخدم.

وصرّح جون هيجمان؛ مدير إنتاج الصفحة الرئيسة في "فيسبوك"، بأن التغيير المزمع تطبيقه كبير بالفعل ويهتم بالتفاعلات الاجتماعية، ومن الممكن أن يقلل من وقت بقاء المستخدمين على الموقع؛ إلا أنه سيكون وقتاً أكثر قيمة للمستخدم وأكثر فائدة لـ "فيسبوك" كمشروع استثماري.

وضرب هيجمان؛ مثلاً للتغيير المقصود، بأنه إن تمّ رفع مقطع فيديو عائلي سيعمل الموقع على جذب الانتباه إليه أكثر من منشور يحمل صوراً لنجمٍ من المشاهير أو مطعم مفضّل، وذلك انطلاقاً من إيمانهم بأن الروابط بين البشر أهم من المحتوى الاستهلاكي.

وأوضحت شركة فيسبوك أنه من المقرر تفعيل التعديلات الجديدة على مستوى المستخدمين في مختلف أنحاء العالم خلال الأسابيع المقبلة.

وكانت تقارير عديدة قد أشارت إلى أن "فيسبوك"، قرّرت الاستغناء عن خدمات مساعدها "إم"، في 19 يناير، الذي هو بمنزلة مساعد شخصي، مثل "سيري" الموجودة على هواتف "آيفون".

وكان المساعد "إم"، متوافراً لما يقرب من 2000 مستخدم بداخل ولاية كاليفورنيا الأمريكية، وانطلق في شهر أغسطس من عام 2015، ويوفر اقتراحات بشأن طرق الدفع، وأفضل المطاعم، والتخطيط لقضاء إجازة.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية