أحمد «مو زين» في الأهلي
أحمد «مو زين» في الأهلي
مرت ثلاثة أشهر على انتقال النجم الشاب الجناح المهاجم أحمد الزين من ناديه السابق التعاون إلى أروقة النادي الأهلي وتحديدا يوم الأربعاء الموافق 21/6/2017، وذلك في صفقة كانت مصدر سعادة كبيرة للجماهير الأهلاوية ولعشاق النادي «الراقي». ولم يكن انتقال الزين من «السكري» إلى الأهلي لتكملة عدد أو من هذا القبيل، بل بعد دراسة وعناية تامة من قبل اللجنة الفنية واستشارة المدير الفني، لكن المفاجأة أن اللاعب حتى هذه اللحظة ومنذ انتقاله لم يمثل «الراقي» في أي مباراة رسمية رغم مرور خمس جولات من مباريات الدوري السعودي للمحترفين.

ثلاثة أشهر وأحمد الزين النجم الفذ الخلوق الذي يملك الكثير من الإمكانات الفنية العالية والروح القتالية داخل المستطيل الأخضر يبعده ريبروف عن المباريات الرسمية، واسمه غير موجود على قائمة دكة البدلاء في «الملكي». هذا الأمر أغضب «المجانين» والمحبين للنادي الأهلي الذين طالبوا إدارة الكرة برئاسة باسم أبو داود واللجنة الفنية والجهاز الفني بقيادة ريبروف والإدارة برئاسة الأمير فهد بن خالد بتوضيح ذلك الأمر، وما هي الأسباب التي تجعل الأوكراني في كل جولة ومباراة رسمية يبعد فيها اللاعب «الفذ» أحمد الزين من القائمة المختارة، والتي كان آخرها مواجهة الأمس أمام الرائد ضمن الجولة الخامسة من مباريات الدوري السعودي.

أحمد الزين كلف خزينة النادي الأهلي نحو 11 مليونا حسب ما تم تداوله حين انتقاله من التعاون للملكي، وينتظر اللاعب منحه الفرصة الكافية مثلما كانت مع ناديه السابق التعاون الذي أمتع وأبدع وأبهر المتابعين لـ«السكري»، مما جعل الجماهير الرياضية بمختلف ميولها تطالب المدرب الهولندي السابق للمنتخب السعودي بضمه للأخضر.


المصدر : صحيفة عكاظ