الاتحاد يغلق قضية دولية مهمة للاعب مسجون
الاتحاد يغلق قضية دولية مهمة للاعب مسجون

حيث نجح مجلس إدارة نادي الإتحاد في إنهاء قضية البرازيلي جيبسون المحترف السابق في صفوف نادي الإتحاد وتحديدًا في موسم 2013/20147.

وقام مجلس إدارة الإتحاد برئاسة أنمار الحائلي بسداد مستحقات اللاعب، وذلك بموجب الحكم النهائي الصادر من الاتحاد الدولي لكرة القدم ولجانه المختصة.

المعروف أن جيبسون يمر بظروف غاية في الصعوبة، حيث يقبع حاليًا في أحد سجون البرازيل، بعد تورطه في حادث مروري أسفر عن مصرع عدد من أصدقائه وإصابة أشخاص آخرين.

كما يعمل رئيس النادي، أنمار الحائلي، على إغلاق عدد من القضايا المحلية المرفوعة على العميد من قبل شركات تأجير سيارات وفنادق كانت تقدم خدماتها للنادي دون أن تحصل على حقوقها، فلجأت لرفع قضايا على الاتحاد.

 

المصدر : عاجل