نائب الرئيس يلتقي قيادات من مرجعية حلف قبائل وادي حضرموت
نائب الرئيس يلتقي قيادات من مرجعية حلف قبائل وادي حضرموت

أشاد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح بدول القبيلة الحضرمية في مساندة الدولة ودعم الشرعية وتثبيت دعائم الأمن والاستقرار.

 

جاء ذلك خلال لقائه، اليوم ،عددا من رئاسة مرجعية حلف قبائل وادي حضرموت وعدد من وجهاء المحافظة للاطلاع على المستجدات والدور المجتمعي المنوط بالقبيلة اليمنية وفي المقدمة منها قبائل حضرموت.

 

وأشاد صالح بالدور المشرق للقبيلة في حضرموت على مر التاريخ وما يتحلى به أبناء المحافظة بمختلف مكوناتهم من حكمة وتسامح جعل من المحافظة في ظل هذه الوضع الذي تسبب به الانقلاب مهوى لأفئدة كل اليمنيين وكانت سيئون ومناطق الوادي والصحراء حاضنة لكل أبناء الوطن .

 

واستمع نائب الرئيس إلى المستجدات والهموم المرتبطة بالمحافظة وقبائل حضرموت، معبراً عن تقدير القيادة السياسية لتعاون قبائل حضرموت مع السلطة المحلية وأجهزة الجيش والأمن ودورها الملموس في استتباب الأمن وتطبيع الأوضاع والإسهام في محاربة الإرهاب والتصدي له ولدعاوى العنف.

 

وأكد أن الدولة الاتحادية المكونة من ستة أقاليم ومنها إقليم حضرموت تعتبر الحل الأمثل للدولة اليمنية والضامن لأمن اليمنيين ورخاءهم وأمن الأشقاء وهي اهم مخرج من مخرجات الحوار الوطني

 

وعبر الحاضرون عن تقديرهم لاهتمام نائب رئيس الجمهورية واستماعه لقضاياهم وتلمسه لأحوالهم، مجددين التأكيد على موقفهم الثابت المساند للشرعية بقيادة رئيس الجمهورية وسعيهم المستمر للإسهام بإيجابية في دعم جهود مؤسسات الدولة سواء في السلطة المحلية أو الأجهزة العسكرية والأمنية بما يحقق الأمن والاطمئنان والسكينة لحضرموت وقاطنيها.

المصدر : حضارم نت