مستشار "ابن دغر": الحكومة ستقدم الدعم لمواجهة الاختلالات الأمنية بحضرموت والوجهة القادمة سيئون والمهرة
مستشار "ابن دغر": الحكومة ستقدم الدعم لمواجهة الاختلالات الأمنية بحضرموت والوجهة القادمة سيئون والمهرة

قال مسؤول يمني "إن الحكومة ستقدم كافة الإمكانيات والدعم، لمواجهة الاختلالات والاضطرابات الأمنية بمحافظة حضرموت.

 

وأوضح متعب بازياد مستشار رئيس الحكومة اليمنية أحمد بن دغر أن الأخير "عقد أول اجتماعاته بمدينة المكلا، عقب وصوله مساء أمس، مع كبار الضباط في وزراتي الدفاع والداخلية لمناقشة مواجهة الاختلالات الأمنية".

 

وكان بن دغر وصل مساء أمس إلى المكلا في رابع زيارة له منذ تحريرها من قبضة مسلحي القاعدة في أبريل / نيسان 2016، الذين ظلوا يسيطرون عليها لأكثر من عام.

 

والسبت الماضي، دعا "حلف حضرموت" ( تكتل قبلي يجمع كبرى القبائل في المحافظة)، الحكومة اليمنية، إلى ضرورة اتخاذ إجراءات وتدابير لإنهاء حالة "الإنفلات الأمني".

 

وجاءت دعوة القبائل إثر تصاعد وتيرة عمليات القتل التي تستهدف قوات الجيش والأمن والمواطنين، والسطو على المصارف.

 

وأضاف "بازياد" الذي يرافق "بن دغر" في زيارته أن "تعزيز القرار المحلي في الأمن والتنمية والاستثمار هو النهج الذي تتبناه الحكومة بمنح مزيد من السلطات للمحليات نحو ترسيخ نظام فيدرالي بعيدا عن المركزية المعطلة التي كانت في السابق".

 

وبين أن "هذا النهج في الإدارة الحكومية هو روح ومضمون مخرجات الحوار الوطني الشامل، نحو يمن اتحادي ينعم كل أبناءه بشراكة حقيقية في السلطة وتوزيع عادل للثروة ومواطنة متساوية".

 

وكشف المسؤول اليمني أن الحكومة ستنفذ زيارة تفقدية خلال الأيام القادم، إلى مدينة سيئون ثاني أكبر مدن حضرموت، إضافة إلى زيارة أخرى إلى محافظة المهرة شرقي البلاد.

 

المصدر : حضارم نت