البحر يغدر بـ2200 إنسان.. والناجون 95 ألفاً
البحر يغدر بـ2200 إنسان.. والناجون 95 ألفاً

قالت جماعة بروأكتيفا أوبن أرمز للإغاثة إن ثمانية مهاجرين غرقوا وتم إنقاذ 375 من قوارب صغيرة بالبحر المتوسط أمس الثلاثاء.

وغرق أكثر من 2200 شخص هذا العام حتى الآن وهم يحاولون عبور المتوسط من شمال أفريقيا إلى أوروبا بينما نجا أكثر من 95 ألفا ونقلوا إلى إيطاليا.

وكتب أوسكار كامبس مؤسس بروأكتيفا على تويتر "نحن هنا لإنقاذ المزيد من الغرق. اليوم لاقى ثمانية آخرون حتفهم وجرفت الأمواج أربعة قوارب" مضيفا أن الناجين بينهم 77 امرأة و52 قاصرا.

ويقول خفر السواحل الإيطالي إن منظمات غير حكومية تضطلع حاليا بنحو ثلث إجمالي العمليات في منطقة البحث والإنقاذ شمالي ليبيا.

وتخشى إيطاليا من قيام منظمات أهلية بتسهيل عمليات تهريب البشر باقترابها من المياه الليبية في انتظار عبور قوارب المهاجرين للمياه الدولية حتى يتسنى لها نقلهم إلى إيطاليا.

وسعيا لفرض قواعد واضحة على منظمات الإغاثة أعدت الحكومة الإيطالية مدونة سلوك للمهام البحرية لتلك المنظمات.


المصدر : صحيفة عكاظ