رئيس الهلال يكشف سر غضب دياز
رئيس الهلال يكشف سر غضب دياز

كشف رئيس نادي الهلال الأمير نواف بن سعد، سر تصريحات المدير الفني للفريق الأرجنتيني رامون دياز، والتي ألمح فيها إلى إمكانية رحيله بعد نهاية مشوار الفريق في دوري أبطال آسيا.

وكان دياز، الذي قاد الهلال لثنائية الدوري وكأس الملك الموسم الماضي، واقترب بالفريق من نهائي دوري أبطال آسيا هذا العام، ظهر غاضبًا خلال المؤتمر الصحفي بعد فوز (الزعيم) 2-1 على القادسية أمسية السبت (30 سبتمبر 2017م)، وصرح بأنه سيحسم مصيره بعد البطولة الآسيوية.

وقال نواف بن سعد في تصريحات صحفية: “لم أحضر المؤتمر لكنني فهمت ما حدث فيه، وجلست مع المدرب، وسألته عن سبب تصريحاته، وأجاب بأنه محبط جدًا من الحضور الجماهيري الذي لم يتعد 3000 مشجع، وهو ما أغضبه لأن الفريق فائز لتوه على بيرسبوليس 4-0، ومقبل على نهائي دوري الأبطال، وكان لا بد من دعم الفريق بشكل أكبر”.

وأضاف: “في آخر الدقائق أطلق الحضور صافرات استهجان أثارت غضب دياز بشدة، وقال لي إن إطلاقها على لاعب، لا يحبطه هو فقط، وإنما يحبط الفريق بأكمله، وهذا كان سبب رد فعل المدرب، لكنه يحترم عقوده، وأكد لي على ذلك”.

وتابع: “دياز شدد على احترامه لجمهور الهلال لأنه وقف معه كثيرًا، لكنه كان مستاء من إحباط الفريق بالصافرات، وقال إن الفريق مقبل على مرحلة مهمة، وفي آخر 10 دقائق أمام القادسية كان متقدمًا، ولو انتهت المباراة بالفوز، سيتصدر الدوري قبل التوقف”.

وواصل: ” أكد لي على أنه يجب على الجمهور أن يحفز اللاعبين بصرف النظر عن كون التغييرات صائبة أم خاطئة”.

المصدر : عناوين