المتحدث باسم مقتدى الصدر يشن هجومًا على إيران هو الأول بعد لقاء الأمير محمد بن سلمان
المتحدث باسم مقتدى الصدر يشن هجومًا على إيران هو الأول بعد لقاء الأمير محمد بن سلمان

قال “صلاح العبيدي” المتحدث باسم زعيم التيار الصدري في العراق، إن إيران تعمل على تحقيق مصالحها في العراق فقط على حساب مصالح شعبنا، مؤكدًا أن “الصدر لن يسمح لإيران بتنفيذ مصالحها الخاصة على حساب مصالح العراق”.
وأوضح العبيدي في مقابلة مع قناة “العربية” أن “الصدر اتفق مع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان على ضرورة اعتماد لغة ومواقف وتصريحات معتدلة أكثر واقعية تجاه أوضاع العراق بعيدًا عن النظرة الطائفية”.
وأضاف العبيدي، أن الصدر وبن سلمان اتفقا على تغليب لغة الاعتدال والتخلص من الخطاب الطائفي.وأوضح بالقول إن “إيران تبحث عن مصالحها في العراق.. ولن نعطِيَ فرصة لأي طرف لأن يحقق مصالحه على حساب المصالح العراقية”، وفق ما نقلته قناة “العربية الحدث”.
وكان زعيم التيار الصدري وصل إلى مدينة جدة، الأحد، بعد تلقيه دعوة رسمية لزيارة السعودية، وكان في استقباله لدى وصوله وزير المملكة لشؤون الخليج العربي، ثامر السبهان.
وفي سياق متصل، رحبت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزيارة مقتدى الصدر للسعودية، فيما اعتبر مجموعة من الخبراء “هذه الزيارة للصدر تطورًا هامًا للاستقرار الإقليمي ومواجهة المشاريع التوسعية الإيرانية”.
وتعليقًا على الزيارة، قال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية إن “المملكة العربية السعودية والعراق شريكان قويان للولايات المتحدة”، و “نحن نرحب بعلاقات قوية بين البلدين، ونواصل دعم جهودهم وتواصلهم في هذا الصدد” .

المصدر : مزمز